Carrière

عملية سحب الورقة النقدية

منذ إنشاء الدينار الجزائري حتى الآن، أجرى بنك الجزائر عدة عمليات لسحب الأوراق النقدية من التداول. يتعلق السحب بالسلسلات الصادرة خلال عام 1964، والسلسلة التي صدرت بين 1970 و1977، وكذلك السلسلة التي صدرت ابتداء من عام 1980.

من أجل تنفيذ التجديد التدريجي للأوراق النقدية، شرع بنك الجزائر منذ إنشاء الورقة النقدية الأولى، في عمليتين لسحب الأوراق النقدية من التداول، استفادت منها السلسلة الصادرة في عام 1964 والسلسلة الصادرة ابتداء من عام 1980.

بدأت عملية السحب الأولى اعتبارًا من 31 ديسمبر 1998، وذلك تطبيقاً للنظام رقم 98-01 بتاريخ 10 جوان 1998، وتمثلت في سحب أول أوراق نقدية للجزائر المستقلة من التداول في عام 1964 وهي: الورقة النقدية من فئة مائة دينار جزائري (100 دج) وخمسون دينار جزائري (50 دج) وعشرة دنانير جزائرية (10 دج) وخمسة دنانير جزائرية (5 دج) بالإضافة إلى فئة مائة دينار جزائري (100 دج)، عشرة دنانير جزائرية (10 دج) وخمسة دنانير جزائرية (5 دج) التي صدرت عام 1970، وخمسون دينار جزائري (50 دج) الصادرة عام 1977.

كان لمستخدمي الأوراق النقدية المذكورة إمكانية استبدال الأوراق النقدية المسحوبة من التداول، دون أي إجراء شكلي، لمدة عشر (10) سنوات من التاريخ المحدد في أنظمة بنك الجزائر. تم إجراء عملية تبادل الأوراق النقدية حصريًا مع فروع بنك الجزائر المتوفرة في كل ولاية من ولايات البلاد.

أما فيما يتعلق بعملية السحب الثانية، فقد أصدر بنك الجزائر في عام 2013 النظام رقم 2013-02 المؤرخ في 19 نوفمبر 2013 الذي سحب من التداول في 31 ديسمبر 2014 الأوراق النقدية من فئة مائة دينار جزائري (100 دج) لعامي 1981 و1982، والورقة النقدية فئة مائتي دينار جزائري (200 دج) وعشرين دينار جزائري (20 دج) وعشرة دنانير جزائرية (10 دج) الصادرة سنة 1983.

امتدت عملية السحب الثانية أيضًا على فترة عشر سنوات تمكن خلالها المستخدمين من استبدال الأوراق النقدية المسترجعة في 48 فرعًا لبنك الجزائر.

ستفقد هذه الأوراق النقدية التي تم سحبها من التداول قيمتها القانونية في عام 2024؛ ثم تحصل الخزينة العمومية على قيمتها المعادلة إذا لم يتم تقديمها للتبادل مسبقًا.